مشاعر متبادلة 

قد انطلق بكلامي من منظور خاص وليس أساس علمي ولكن بإمكاننا كأشخاص ان نأخذ بالملاحظة و التجريب كأسلوب لإثبات صحة نظرياتنا، خاصة أنه حتى العلماء اعتمدوا الأسلوب التجريبي لإثبات نظرياتهم 
من ملاحظاتي اليومية وجدت أن المشاعر بين البشر غالبا ما تكون متبادلة، بمعنى عندما تتعرف على شخص ما فإن المشاعر التي تتكون لديك من الانطباع الاول أو الثاني مطابقة للمشاعر التي تتكون لديه، سبحان الله بالصداقات مثلا ، تكون المشاعر متبادلة.. عندما تحب صديقا حبا صافيا دون مصالح و لا اعتبارات فقط حبا في الله. سيبادلك الشخص نفس المشاعر و من السهل ان يظهر هذا جليا 
كذلك عندما تكون حذرا في تعاملك مع شخص ما. فإن هذا الشخص سيكون حذرا معك ايضا و لن يبادر بالانفتاح عليك كما انت لم تبادر. فكل شخص منا يحمل في قلبه احساسه الخاص 
بمعنى اذا إعطاء إحساسك الداخلي ان فلاناً ما يكرهك فأعطي اهمية لحدثك لان فيه الكثير من الصدق. لا ادري اذا كان لعملية إرسال الإشارات و الذبذبات بين الأفراد شيء من الصحة في هذا الموضوع. و بما اني لا أؤمن بالامور المتعلقة بالطاقة الا ان الامر يبدو مثيرا للاهتمام 
هناك مشاعر واحدة لا تكون متبادلة ، العلاقات العاطفيه .. بعضها على الاقل، عندما ترسل إشارات إيجابية الى شخص ما و لا يبادلك إياها. هذا لا يعني انه لم يشعر بها. هناك نسبة ٨٠٪ انه احسها و وصلت اليه الا انه في هذا الوضع حر في إرسال إشارات مقابلة إليك او الامتناع عن ذلك. 
فهنا نحن لسنا بصدد علاقة عادية ، فالعلاقات العاطفية معقدة و ليس من السهل للشخص ان يعطي كل ما لديه من عاطفة لشخص ما الا اذا كانت المشاعر قوية جداً و متبادلة و غير قابلة للمقاومة. الكثير من الناس تقاوم هذا النوم من المشاعر لعدة اسباب قد تتعلق بالخوف أو من عدم تناسب الشخص مع الفكرة التي يحملها الاخر في رأسه عن شريكه. و لكن هذا لا يعني ابدا ان الشخص لم يشعر او يدرك ان شخصا ما يحبه. 
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s