تشارلي و العاهرات

لأول مرة أتعاطف مع شخص أكرهه. ليس لشيء. ليس لمرضه أو فشله و لكن لانه كان عرضة للابتزاز و الاستغلال من قبل اشخاص دنيئين حثالة 

تشارلي شين أعلن انه يعاني من مرض نقص المناعة المكتسبة و من غير الواضع سبب الإصابة الا ان اُسلوب حياة الممثل التي تملؤها المخدرات و الكحول و النساء قد تكون وراء ذلك. خاصة أنه  شخص معروف بعلاقاته المشبوهة مع مومسات و انه أنفق الكثير من المال عليهن

للاسف أن هذا النوع من طريقة العيش لا يؤدي الى الا الهاوية اما الموت بجرعة زائدة أو ادمان الكحول و الانتهاء بالمصحات أو أمراض جنسية  و هو أمر غير متعارف عليه في هوليوود. معظم الاشخاص الذين عاشوا حياة تشارلي الصاخبة انتهوا في المصحات أو الموت بجرعات زائدة 

 و لكن يتبادر الى ذهني الان عارضة الأزياء الشهيرة جيا التي اشتهرت في الثمانينات و توفيت و هي شابة بالايدز الذي انتقل الها عن طريق إبر الهيروين 

شين هو حالة استثنائية في الاعتراف بالمرض و انتقال العدوى له بسبب العاهرات على ما يبدو 

المحزن هو أن حبه للعاهرات لم يشفع له و لم يجعل منهن أشخاصا جيدين 

لقد خانوه ، شين ذكر في مقابلته مع مات لاونر انه تعرض للابتزاز على يد إحداهن حيث قامت بتصوير ادويته في الحمام و هددته بنشرها في مواقع الصحافة الصفراء 

 فاضطر ان يدفع لها و لغيرها الكثير من الأموال التي وصلت لملايين الدولارات لقاء سكوتهن 

الا ان شجعهن و انحدار اخلاقهن دفعا به الى الاعتراف اخيرا على الشاشات  انه مريض بنقص المناعة المكتسبة 

لقد دفعوا به للاعتراف بجزء سري و حاسس و  خاص جداً لقاء المال 

 أنهن لسن فقط عاهرات بل حقيرات و نصابات و لا يتمتعن بأي أخلاق و لا ضمير 

 فمن ممكن أن يعمل في  هذه المهنة البغيضة غير البغيض مثلها؟؟ 

لم أكن يوما من أنصار تشارلي و لا من محبي افلامه او مسلسلاته و لم اكترث يوما الى مشاكله و اُسلوب حياته الصاخب  لا اريد ان أقول انه دفع ثمن أخطاءه و لا استطيع ان اشمت. 

كل ما استطيع ان أقوله انه لو كان شخص غير مشهور ما تعرض لهذا الموقف المخزي في ان يعترف بخصوصياته للملىء. لولا بنات الهوى اللواتي أصبحن يمتلكن المال و السلطة  

ان هؤلاء هم شر البلية و اسوء الخلق ، و اعتقد انه حان الوقت لكي يتم اتخاذ إجراءات موحدة و مشددة ضد هذه الفئة الباغية المنحلة و الحثالة و استئصالها من جذورها من كافة المجتمعات لانها سبب بلاء البشرية. 

أشفق على المدمنين بصراحة اعتقد ان كل شخص يدخن الحشيش و يدمن الكحول و الجنس  هو شخص مضطرب نفسيا بعيد عن الاتزان و الصحة النفسية و العقلية و بحاجة الى علاج و ليس  شاشات التلفاز و الصفحات الصفراء و الاضواء.   

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s